مدعوم من Guardian.co.ukهذه المقالة بعنوان “نوكيا سيعاد لها HERE الخرائط والملاحة التطبيق لدائرة الرقابة الداخلية” كتبه ستيوارت الجرافة, لtheguardian.com يوم الاربعاء 11 مارس 2015 13.04 التوقيت العالمي

نوكيا استئناف لها HERE الخرائط والملاحة تطبيق لدائرة الرقابة الداخلية, بعد الإحراز يصل التنزيلات 4M من النسخة الروبوت, التي أطلقت في أكتوبر 2014.

كما على الروبوت, التطبيق دائرة الرقابة الداخلية سيكون مجانا لتحميل واستخدام عندما تطلق في وقت لاحق اليوم (11 مارس), مع بيع الرئيسيين نشير قدرته على تخزين خرائط ل 118 الدول على الجهاز للاستخدام دون اتصال, إنقاذ بتهمة بيانات شبكة للهاتف المحمول.

وضع كمنافس لخرائط جوجل - وعلى دائرة الرقابة الداخلية, تطبيق خرائط أبل مسبقة - HERE يشمل أيضا بدوره عن طريق بدوره ميزات الملاحة حاليا للسائقين, الاتجاهات النقل العام للمشاة, والقدرة على سحب في بيانات الحركة الحية عندما الانترنت.

هنا تم الكشف عنها أصلا في 2012, في البداية باعتبارها التطبيق الحصري في امتلاك الهواتف الذكية هاتف ويندوز نوكيا, على الرغم من أن خطط للتوسع في الروبوت ودائرة الرقابة الداخلية وتحدث عن من البداية.

في الواقع, كان HERE المفرج عنها التطبيق دائرة الرقابة الداخلية الأصلي في تشرين الثاني 2012, قبل أن يتم إزالتها من المتجر أبل في ديسمبر 2013 نظرا لإيمان الشركة بأن - وبعبارة المتحدث الرسمي - "التغييرات الأخيرة في دائرة الرقابة الداخلية 7 تضر تجربة المستخدم ".

التطبيق منذ ذلك الحين أطلقت لسامسونج غالاكسي صفت الهواتف الذكية الروبوت في أغسطس 2014, قبل إصدار بيتا بدأت العمل في جوجل الرئيسية لعب الروبوت المتجر في شهر كانون الأول.

التطبيق خرج من بيتا في فبراير 2015, وعند هذه النقطة كان قد تم تحميلها أكثر من 3M مرات, على الرغم من أن نوكيا قالت صحيفة الغارديان أنه قد أضاف التنزيلات الروبوت 1M آخر في الشهر منذ ذلك الحين.

ومن المرجح أن يوفر دفعة قوية لهذا المجموع دائرة الرقابة الداخلية, حتى لو كان من غير المرجح أن تصل إلى نوكيا 10م التنزيلات في يومين من قبل بذاتها خرائط جوجل التطبيق يتحقق بعد صدوره لدائرة الرقابة الداخلية في ديسمبر 2012, بعد وقت قصير من أبل قد إزالة الإصدار مسبقة على أجهزتها.

في أبريل 2014, مايكروسوفت اشترت أجهزة وخدمات رجال الأعمال نوكيا, مع المتبقية HERE جزء من الشركة تركت وراءها في فنلندا ككيان مستقل.

في حين أن التطبيق المستهلك هو مجاني لتحميل واستخدام, نوكيا يجعل من المال من هنا من خلال صفقات الترخيص لبياناته - على سبيل المثال لأنظمة الملاحة عبر الأقمار الصناعية المثبتة في السيارات, وكذلك إلى Microsoft.

guardian.co.uk © الجارديان أخبار & وسائل الإعلام المحدودة 2010

نشرت عبر الجارديان أخبار الأعلاف المساعد لورد.

22097 0